النظرة الإيجابية إلى الصراع في العمل

تقييم المقال
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

 نظرة موجزة على ماهية الصراع

الصراع حقيقة من حقائق الحياة. فقد مر كل واحد منا بصراع من قبل، ونجا منه. ومن ثم، فكل منا يمتلك أفكار حول كيفية التعامل مع الصراع. ونحن نعلم أيضًا أن الصراع الذي يتم تجاهله لا يختفى من تلقاء نفسه، على الرغم من أننا ندير ظهورنا له..

ونعلم أيضًا أنه من الأفضل أن أفضل طريقة للتعامل مع هذا الصراع، بدلا من التظاهر بأنه سينتهي من تلقاء نفسه

النظرة الإيجابية إلى الصراع

من السهل أن تنظر إلى الصراع في العمل على أنه شيء – سيئ شيء يجب عليك تجنبه مهما كان الثمن. وحين يصاحبه سلوك غير مرغوب

فيه، يبدو الصراع سمة شخصية من سمات الأشخاص الذين لا يستطيعون التعامل مع الآخرين، والذين لا يستطيعون العمل ضمن فريق، أو ببساطة لا يتوافقون مع غيرهم. وفي الحقيقة، يوجد العديد من الكتب والمواقع الإلكترونية التي تخبرنا بكيفية التعامل مع من يُطلق عليهم "صعاب المراس" أثناء العمل على التمرينات الموجودة في هذا المقال، حاول تحديد ما يجب عليك تغيره في منهجك حتى تسطيع التعامل مع الصراع بشكل أكثر فاعلية بالنسبة لك. فمن الأسئلة الجيدة التي أسألها لنفسي حيال الأشخاص صعاب المراس: "ما الذي أفعله ويسهم في جعل هذا الشخص صعب المراس؟".

 

حقائق وخرافات حول الصراع

يحمل العديدون منا مشاعر سلبية للغاية تجاه الصراع. فعندما نبدأ ورشة عمل بأن نطلب من الأشخاص أن يتحدثوا بإيجاز عن وجهة نظرهم تجاه الصراع، تقول الأغلبية العظمى منهم إنهم يكرهونه أو إنهم يتجنبونه بأي ثمن. وما ننساه بسهولة هو أننا ننخرط في صراع كل جزء من الأنشطة البشرية. إليك بعض "الخرافات" و"الحقائق" حول الصراع لتتفكر فيها:

 

الخرافات

دائمًا ما تدل الصراعات في العمل على أنه يوجد شيء ما خطأ للغاية في الشركة أو المؤسسة. ليس هذا هو الحال دومًا؛ فعندما تتم معالجة الصراع بفاعلية، من الممكن أن يساعدك هذا الصراع على تلبية أهدافك وأهداف فريقك أو الأهداف المشتركة لقسمك مع الأقسام الأخرى، وحتى داخل المؤسسة كلها. حتي إن الصراع البناء يتيح لنا خلق حلول جديدة من خلال دمج الأفكار من أكثر من وجهة نظر.

يعنى الصراع أن التواصل توقف. عندما نعرف كيفية التعامل بإيجابية مع بعضنا بعضًا اثناء صراع ما، فمن الممكن أن تتاح لنا الفرصة لتوضيح الأمور، وخلق حلول مبتكرة، وتقوية علاقاتنا الاجتماعية.

إذا تم تجنب الصراع، فسيتلاشى من تلقاء نفسه. أحيانا ، من الممكن أن تتلاشى الصراعات الطفيفة من تلقاء نفسها. ولكن ، في أغلب الأحيان، يجب أن تتم مواجهة الصراع حتي يصبح إيجابيا.

يمكن حل جميع الصراعات. سيكون ذلك لطيفًا، أليس كذلك؟ ومع ذلك، ولأن قيمك تختلف عن قيم الآخرين، سيكون هناك بعض الأوقات التي لن تستطيع خلالها حل قضايا معينة. لذاو فنحن نحدد الخلافات التي يجب علينا البحث عن حلول لها، والخلافات التي يجب أن نتخذها فرصًا للتعلم والخلافات التي يجب أن نهملها. 

 

ينتج دائمًا عن الصراع فائز ومهزوم. هذا ليس صحيحا، بل هناك العديد من النتائج المحتملة للصراع. في الحقيقة، عندما تكون هناك رغبة متبادلة لحل الصراع، فيمكنك زيادة فرصة التوصل إلى نتيجة مرضية للطرفين.

 

 

 

Add comment

Security code

Refresh